الصحة و الجمال

الأن ديكلوفين Declophen Plus لعلاج الالتهابات الروماتيزمية 2025

ديكلوفين بلس لعلاج الالتهابات الروماتيزمية عبر موقع المحتوى. يستخدم هذا الدواء كمضاد للروماتيزم ومسكن، لأنه بالإضافة إلى استخدامه، يحتوي هذا الدواء على بعض المواد الفعالة التي تنتمي إلى مضادات الالتهاب غير الستيرويدية. لتخفيف الألم وخفض الحمى.

شوف 360 الإخباري

كما أنه يستخدم كمضاد للالتهابات، حيث يساعد هذا الدواء في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي، بالإضافة إلى المساعدة في علاج هشاشة العظام والنقرس. ومن خلال هذا المقال الموجود على موقع المحتوى سنتعرف على دواعي الاستخدام والآثار الجانبية والجرعات المحددة عند استخدام هذا الدواء.

مؤشرات لاستخدام ديكلوفين

  • يستخدم الدواء كمسكن للألم وخافض للحرارة ويستخدم أيضًا لعلاج التهاب المفاصل النقرسي.
  • يستخدم هذا لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي ويساعد في علاج التهاب المفاصل بالإضافة إلى علاج التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • يستخدم الدواء لعلاج التهاب الأوتار والجراب، ويعمل أيضًا على تخفيف الألم والالتهاب بعد جراحة العيون.

جرعة ديكلوفين

  • الجرعة المعتادة للبالغين: 75-150 مجم يومياً مقسمة على ثلاث جرعات.
  • الجرعة المعتادة للأطفال: 1-3 ملجم لكل كيلو جرام يومياً، مقسمة على ثلاث جرعات.

الآثار الجانبية للديكلوفين

  • أحياناً الغثيان والقيء، كما يحدث أحياناً بسبب نقص الدواء في الصفائح الدموية، بالإضافة إلى الشعور بالإمساك والإسهال.
  • في بعض الأحيان يؤدي تناول الدواء إلى آلام في المعدة والصداع. كما يعالج إصابات اللسان والمريء المؤلمة، بالإضافة إلى الشعور بالدوخة والنعاس.
  • من المحتمل أن يكون هناك طفح جلدي وجفاف في الجلد، مما قد يسبب حالات مثل الخفقان وقصور القلب الاحتقاني.
  • قد يسبب العلاج بعض الألم في المعدة وعسر الهضم، بالإضافة إلى تفاقم قرحة الاثني عشر.

موانع استخدام ديكلوفين

  • يمنع للأشخاص الذين لديهم حساسية مفرطة لأحد مكونات الدواء أو لأي مكون آخر من مكونات الدواء، ويحذر من استخدام الدواء للمرضى الذين يعانون من قرحة المعدة أو الجهاز الهضمي.
  • يمنع تناوله للمرضى المتوقع خضوعهم لجراحة القلب المفتوح، وكذلك لمن يعانون من اضطرابات النزيف.
  • في حالة الحمل، يتم استخدامه بعد استشارة الطبيب المعالج إذا كانت الفائدة العلاجية تفوق المخاطر على الجنين.
  • إذا كنت مرضعة، فمن المستحسن تجنب العلاج لأن الدواء ينتقل إلى حليب الثدي، الأمر الذي قد يشكل خطرا على الطفل.
  • لا يستخدم هذا الدواء لوحده إلا بعد استشارة الطبيب المختص بحالة المريض.
  • إذا كنت تتناول أدوية أخرى بالإضافة إلى هذا الدواء، تأكد من إبلاغ طبيبك حتى لا تتفاعل الأدوية مع بعضها البعض وتسبب آثارًا جانبية ضارة.
  • يجب استخدام هذا الدواء بحذر عند المرضى الذين يعانون من اختلال وظائف الكلى أو الكبد، وخاصة كبار السن، ويجب مراقبتهم، بالإضافة إلى استخدام جرعات منخفضة، حتى لا يؤثر على وظيفة الكلى.
  • عند استخدامه لمرضى الدم يجب مراقبته طوال الوقت.
  • عند استخدام هذا الدواء للأشخاص الذين يعانون من قصور القلب، قد يحدث ارتفاع في ضغط الدم عند تناول الأدوية المضادة للالتهابات.
  • إذا لاحظت طفح جلدي، لا تتناول الدواء مرة أخرى إلا بعد استشارة الطبيب.

موقع المحتوى غير مسئول عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب أو الصيدلي.

إذا كان لديكم أي أسئلة أو استفسارات حول الأدوية سنستقبل ردودكم أسفل المقال عبر موقع المحتوى.

Leave a Comment